الجمعة, 25 أيلول/سبتمبر 2015 10:41

مقالات فى الشأن التكفيرى المقاله رقم6

 

 

 

مقالة رقم (6)


التيار التكْفيري بمصر


لا شك ان التيار التكْفيري بمصر من أفشل التيارات الاسلامية وأسوأها حالاً واشقاها مالاً والله أعلم .


ولكن هذا ما نراه منهم ونسمعه .


هذا التيار الذي لا يعلم للإجتماع قيمة شرعية أو واقعية .


هذا التيار في جانب عظيم من جوانب شقائه في قياداته .


هذا التيارات الجاهلة الغبية التي لم يعجبها من التاريخ الإسلامي جميعه إلا هذه الصفحة المأساوية من تاريخ (دولة الأندلس) صفحة (ملوك الطوائف) بغبائهم وسذاجتهم ومعالم فرقتهم التي فرحوا بها وتمسك كل منهم بموقعه (العزبة)التي تأمر عليها حتى تم تقسيم الدولة الواحدة العظيمة (الأندلس) إلى ما يقرب 28 إمارة عليها أمير مستقل بذاته لدولة يدعى إستقلالها ويتسمى على رأسها (بأمير المؤمنين) في غباء مستطير ونظر لا يتعدى مواطن أقدامه , ولم يبالي بمصالح الإسلام العليا ولا دولة الإسلام


حتى حائتهم جيوش الصليبيون من كل جانب وأكتسحوهم جميعاً في قصة مأساة نهاية (دولة الأندلس)


ملوك الطوائف بغبائهم لم يكونوا وحدهم بلا مثيل لهم


ملوك الطوائف وراء كل فشل لدولة الإسلام في كل زمان ومكان


ملوك الطوائف صناعة محلية يتم إنتاجها في مصانع التيار التكفيري بمصر الآن


-من أجل ملوك الطوائف تجد أن التيار التكْفيري بمصر من أفشل التيارات الإسلامية وأسوأها حالاً أشقاها مالاً والله أعلم .


.


شاكر النعم

 

 

 

تم قراءته 1458 مره

صفحتنا على الفيس بوك

عدد الزوار

46756384
اليوم
أمس
هذا الاسبوع
الاسبوع الماضى
هذا الشهر
الشهر الماضى
الكل
47770
133010
180780
45587231
2889552
3872057
46756384
Your IP: 54.80.70.8
Server Time: 2017-08-21 08:30:52

أحصائيات الموقع

استطلاع الرأى

الكتاب المفضل عندك ....

الميزان فى معرفة الاركان - 0%
الطاغوت - 50%
احكام الذرية - 50%

Total votes: 2
The voting for this poll has ended on: 15 أيلول 2013 - 07:58
تصميم و تطوير ASHRF100